قصة نجاح 2

asdfa
يوم 12 سبتمبر 2010 نزل موظفين شركة مايكروسوفت الشارع وكانوا عاملين جنازة للايفون والبلاكبيري احتفالاً انهم خلصو تطوير ويندوز 7 للموبايل
في نفس ذات الشهر Stephen elop رئيس قسم الأعمال في مايكروسوفت يستقيل من منصبه ويروح شركة نوكيا ويصبح أول مدير تنفيذي للشركة من خارج فنلندا

ـ
بعدها بـ 4 شهور اتسربت مذكرة داخلية من المدير للموظفين في شركة نوكيا بيقولهم فيها انهم واقفين على منصة بتتحرق ولازم يغيرو طريقه الشركة واقترح فيها انهم يتسخدمو منصة او سوفت وير مش من انتاج
الشركه زي اندرويد او ويندوز بعدها باسبوع علي طول كان قرر الاتفاق مع مايكروسوفت ان تليفونات نوكيا القادمة هتكون ويندوز موبايل وغامرت الشركة بكل الي عندها وكان في تويته شهيرة لنائب رئيس شركة جوجل
وقتها تعليقاً على الاتفاق 😀
بتقول “ديكين رومي ميعملوش نسر” 😂😂
ـ
وكانت نوكيا وقتها بتملك أكثر من 40% من سوق الهواتف كانت بتنتج 450 مليون تليفون في السنة 5% منهم بس سمارت فون وكان عندهم امل انهم مع مايكروسوفت النسبه دي هتزيد وهيقدرو ينافسو جوجل وأبل بس مايكروسوفت كانت بتاخد من الشركات الي بتستخدم ويندوز فون في تليفوناتها من 5 دولار الى 15 دولار على التليفون بس كانت بتساعد نوكيا بالفلوس عشان تتحول للويندوز
في حين أن أندرويد كان ببلاش ومفتوح للعالم كله ومعظم الشركات الي بتعمل ال apps مكنتش مهتمه انها تعمل تطبيقات للويندوز توفيرا للنفقات
ـ
وجوجل برضو مسبتش مايكروسوفت في حالها وفي نفس السنة اشترت شركة motorola بـ 12.5 مليار دولار عشان تحط ايدها علي اكتر من 20 ألف براءة اختراع تساعد بيها الاندرويد والمصنعين اللي بيستخدموا اندرويد وتضيق الدنيا على سامسونج قبل متسيطر على الاندرويد لوحدها
(دى قصه تانيه 😀 ) وقررت ميكونش في تطبيق لـ youtube علي الويندوز فون واعدت تضيق علي ميكروسوفت بأندرويد كل حاجه تعملها
مايكروسوفت بفلوس جوجل تعملها ببلاش وكان كمان البديل الأقل سعراً للايفون
ـ
في نفس ذات الوقت مايكروسوفت كانت بتكسب من الاندرويد اكثر من مكسبها من الويندوز موبايل لانها كانت بتاخد من كل شركه بتعمل تليفون اندرويد من 5 الى 15 دولار مقابل استخدام بعض براءات الاختراع الي بتملكها مايكروسوفت ويتم استخدامها في الموبايلات الاندرويد
ـ
نوكيا اعدت حصتها في السوق تنزل ومفيش عندها جديد وفلوس مايكروسوفت وتطويرها منفعوش النظام في حاجه ولا نفعت نوكيا راحت مايكروسوفت عرضت علي نوكيا انها تشتري قطاع الهواتف بتعها بـ 7.6 مليار دولار سنة 2013 وبعدها ب 3 سنين ومع محاولات فاشله انهم ياخدو أي حصة من السوق باعت حق استخدام اسم نوكيا لشركة HMD بـ 350 مليون دولار مع حق استخدام بعض براءات الاختراع وهي كانت شركه عملها موظفين كانوا شغالين في نوكيا وهما المسؤولين عن كل هواتف نوكيا الاندرويد الموجودة في السوق حالياً
ـ
في 8 أكتوبر 2017 أعلنت مايكروسوفت عن أنها وقفت التطوير والعمل على ويندوز موبايل لعدم قدرته على المنافسة في السوق وقلة اهتمام مطوري التطبيقات بالمنصة وفي يوم 19 يناير 2019 أعلنت عن وقف اي دعم لأي هاتف او جهاز يعمل بنظام ويندوز فون (جنازة رسمي 😂😂 ) في شهر ديسمبر القادم وعلى المستخدمين التحويل الي IOS او اندرويد.